مـنـتـدى بـغـداد

مـنـتـدى الابـداع والـتـمـيـز
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قدرات الانسان الخاصة 00

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
KING
رئيس المنتدى
 رئيس المنتدى
avatar

عدد الرسائل : 1274
العمر : 29
البلد : IRAQ
تاريخ التسجيل : 24/11/2007


: مصمم مصمم

مُساهمةموضوع: قدرات الانسان الخاصة 00   السبت ديسمبر 29, 2007 2:58 pm

0
0
0
0
0
0
0

ان العلم مهما وصل الى مراحل متقدمة فهى تعتبر مراحل أولية أمام طاقات الانسان, هذا المخلوق البشرى الذى حير العلم والعلماء0

الروح ما هى الا طاقة هائلة عظيمة أودعها الله فى الانسان , يستطيع بها فعل الكثير ويتخطى بها حدود الطبيعة 0

استطاع العلماء من خلال بعض الابحاث العلمية اثبات وجود هالة نورانية تحيط بالكائنات الحية وخاصة جسم الانسان وهذه الهالة لا تختفى الا عند وفاته0 ومن الغريب ان هذه الهالة كان منبعها فى الحيوانات حرارة اجسامهم , اما فى الانسان اختلف الامر ولم يتوصل العلماء الى سبب معين لوجود هذه الهالة0

اهتم علماء النفس بقدرات الانسان سواء كانت طبيعية أو خاصة وكذلك سلوكياته بشتى أنواعها , ولم يعد علماء النفس يرون ان اختبارات الذكاء تقيس قدرة فطرية نقية ولكنهم يرون انهم يقيسون مزيجا يمكن تحليله من الامكانية الفطرية والخبرة التربوية0

ثم جاء هذا العلم الرائع , علم( الباراسيكولوجى ) وهو فرع من فروع مجموعة علوم تسمى (البارانورمال) اى الظواهر الخارقة للطبيعة, (بارا تعنى ما وراء)و (سايكولوجى تعنى النفس)0

ان مايسمونه بالحاسة السادسة لم تقتصر على افراد بعينهم ولكنها موجودة داخل كل البشر ولكن بنسب مختلفة حسب الخبرات وطريقة التفكير والبيئة المحيطة وشخصية الانسان بذاتها0 وهى لا ترتبط بالذكاء الفطرى ارتباطا وثيقا , لان الذكاء فى حد ذاته يتدخل فيه كثيرا من التفكير والتحليل المنطقى وكتعريف مبسط له : هو عوامل ناتجة عن التفاعل الاجتماعى وهو قدرة عضوية لها اساس فى التكوين الجسمانى0

كلما زاد ذكاء الانسان وارتبط بالعلم والمنهج المنطقى والطرق الاستقرائية كلما فقد قدراته الفطرية الخاصة ,قديما كانت هذه القدرات واضحة وبارزة فى حياة الانسان البدائى لانه كان فى أمس الحاجة لها فكان يعتمد كثيرا على احساسه بالتفاؤل والتشاؤم والخواطر التى تنتابه والاحلام التى يراها فى منامه 0

اما قدرات الانسان الخاصة بعد تطور العلوم وقيام الحضارات أخذت فى الاندثار ولم يتبقى منها الا القليل
مثال على ذلك
1- عندما يتحدث اثنان فيقول احدهما للآخر بعد نطقه لجملة معينة (عمرك اطول من عمرى كانت على لسانى نفس الجملة)

2- احيانا ينشغل بالنا بشخص معين ثم يدق جرس الباب ونتعجب عند رؤية الشخص الذى كنا نفكر فيه واقفا امام بابنا0

3- كثيرا ما نحلم بحلم معين ثم نراه يتحقق وهذا حدث معى شخصيا فقد حلمت بشخص منذ 17 عام وقابلته السنة الماضية فقط والغريبة انه كان يحمل كثيرا من ملامح الشخص فى المنام وكذلك نفس نبرات صوته 0

4- احيانا ندخل الى اماكن معينة لأول مرة ونقول اننا نشعر بأن هذا المكان نعرفه أو رأيناه من قبل ولكننا لا نتذكر اين كان ذلك, وفى هذه النقطة بالذات ارجع العلماء السبب الى ان خبرات وتجارب الوالدين تنتقل من خلال جينات وراثية الى الطفل , وبالتالى يمكن ان تكون الام هى من دخلت المكان قديما فى زمن معين وبسبب الجينات نشعر بهذا الشعور0

وقد اثبتت الابحاث ان النساء أقدر على قراءة الافكار من الرجال وكان التبرير منطقى فقد زودت المرأةبهذه القدرة الخاصة حتى تستطيع قراءة افكار اطفالها ومعرفة الاحاسيس التى قد يشعر بها الطفل قبل قدرته على الكلام ونموه اللغوى0

احيانا ما تظهر هذه القدرات الخاصة بطريقة واضحة عند ما نسميهم بأهل الكرامات أو المجاذيب ولا يعنى هذا ان لهم مكانة خاصة ولكنهم يعتمدون فقط على فطرتهم واحساسهم البدائى فى نطق بعض الجمل التى قد تشير الى اشياء يستشعرون انها ستحدث قريبا وبعد حين نجد فعلا ان ما قالوه حدث0

كما يحدث فى قدرة بعض الحيوانات على استشعار الخطر قبل حدوثه فنجد مثلا : الكلب ينبح قبل تعرض صاحبه لخطر معين أو قبل وفاة أحد الاشخاص- الحيوانات تقفز وتختفى وتحاول الاختباء قبل حدوث الزلازل والبراكين بساعات0000000000الخ0

ان التخاطر ( telepathie ) او مانسميه الشعور عن بعد , هو انتقال أفكار وصور معينة بين الكائنات الحية عن طريق العقل فقط ودون الاستعانة بالحواس الخمسة ونقل الأفكار من عقل الى عقل آخر بدون وسيط مادى0 فهو ادراك لأفكار الآخرين ومعرفة ما يدور فى عقولهم وبالتالى ايضا ارسال خواطر وادخالها أو دسها فى عقولهم 0

انها ظاهرة موجودة فعلا ولا يحكمها زمان او مكان فهى غريزة فطرية بحتة 0 اختلف العلماء فى ارجاعها الى الغدة الصنوبرية هذا الجزء العجيب والغامض وذهب البعض الآخر الى النفى واثبتوا ان الغدة الصنوبرية ليس لها دور الا فى نمو بعض الحواس الطبيعية فقط 0

وبالنسبة للجلاء او الاستجلاء البصرى: فقد اشتهرت زرقاء اليمامة فى الجاهلية بحدة البصر وكانت ترى على بعد مسيرة ثلاثة ايام وقيل انها رأت اعلام قبيلة ستغزو قبيلتها وعندما ابلغتهم سخروا منها ثم وقع الغزو فعلا فضرب بها المثل فى حدة البصر, وكذلك ما حدث مع عمر بن الخطاب رضى الله عنه مع سارية

وبالنسبة للجلاء السمعى : كما ذكرت هو ما حدث لسارية عند وصول صوت عمر بن الخطاب رضى الله عنه له0


لقد أقيمت معاهد وكليات لدراسة علم (الباراسيكولوجى ) فى الولايات المتحدة وروسيا واستطاعوا من خلال التجارب والابحاث ودراسة بعض الحالات الوصول الى ما يلى:

1- ثبت ان العقل بامكانه ان يتصل بعقل آخر دون وساطة مادية وكذلك يستطيع العقل الاتصال بما حوله

2- يمكن تخطى المسافات الشاسعة ورؤية احداث معينة وهو مايسمى بالاستجلاء البصرى كما يمكن سماع عبارات معينة عن بعد قد يصل الى مسافات طويلة وهو مايسمى بالاستجلاء السمعى0

3- بامكان العقل التأثير على حركة الجماد والحيوان من خلال العين ونظراتها0

وقد استفادت بعض الدول من هذا العلم فى الجاسوسية وكذلك الكشف عن بعض الجرائم الغامضة0 وينفق على هذه الابحاث اموالا طائلة 0

هناك بعض الكتب بها الكثير من القصص الواقعية التى تثبت ما سبق ذكره

(اغرب من العلم) الكاتب فرانك ادوارد- (معجزات الارادة) ديشاتيل وفاركولييه- (بلادى وشعبى) للدلاى لاما-(الشىء الخفى) كولن ويلسون0

خالص تحياتي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bahgdad.own0.com
 
قدرات الانسان الخاصة 00
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنـتـدى بـغـداد :: ( قسم الاسره ) :: منتدى المجتمع-
انتقل الى: